160 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع


- Ramadan Day 1

Share selected track on FacebookShare selected track on TwitterShare selected track on Google PlusShare selected track on LinkedInShare selected track on DeliciousShare selected track on MySpace
Download

بسم الله الرحمن الرحيم, الحمد لله رب العالمين, وصلى الله وسلّم على سيد المرسلين , وإمام المتقين , حبيبِ الله محمّد وعلى جميع إخوانه من النبيين والمرسلين وعلى آله وصحبه الطيبين .

أما بعدُ.

فإنَّ الله عزَّ وجلَّ يقولُ في القرءان الكريم * كُلُّ نَفْسٍ ذائِقَةُ المَوْت * وقال لحبيبهِ محمّد صلى الله عليه وسلم * إنَّكَ ميتٌ وإنهم ميّتون * الموت حق , والله لا يستحي من الحق , ما معنى والله لايستحي من الحق ؟ أي اللهُ يحبُ إحقاقَ الحقِ وإبطال الباطل , فلا بد لنا من الموت.

والموت كأسٌ وكلُ الناس شاربه ُ    والقبرُ بابٌ وكلُ الناس داخلهُ

فهنيئاً لمن أطاع الله وحاسبَ نفسهُ قبل فواتِ الأوان , فالدنيا مزرعةُ الآخرة .

غداً تُوَفّى النفوسُ ماكسبت              ويحصدُ الزارعون مازرعوا

إنْ أحسنوُا أحسنوُا لأنفسِهم            وإن أساؤوا فبئس ماصنعوا

الموتُ سيفٌ على رقابِ العباد لاندري في أي ساعةٍ يقطع , الموتُ لابد لنا منه جميعا فلنستعد له بطاعة الله ولنتزين للقبر بطاعة الله , ولنتزين للآخرة بالعمل الصالح , الذكي العاقل هو الذي يستعد للقاء عزرائيل عليه السلام قبل أن يفآجئه عزرائيل .

الذكي الفطن هو الذي يستعد للآخرة قبل أن يفاجأ بأنه صار في عِداَد الأموات , فالموت سيفٌ وهو على رقابنا وفي أي لحظة ينزل عليها لا نعرف فلنعمل لتلك اللحظة ولنستعد , فالموت يعُمُّنا , والكفنُ يلفُّنا , والقبر يضُمُنا , وإلى الله مرجعُنا .

فطوبى لمن أرضى ربَّه ُ قبل أن يلقاه , وبنى قبره قبل أن يدخله .

قبوُرُنا تُبْنَى  وما تُبنْا  يا ليتنا تُبْنا قبل أن تُبْنَى .

ياليتنا تُبْنَا من الذنوب والمعاصي والآثام قبل أن تُبْنى لنا القبور , كم من قبر يُزار وصاحبه في النار , فعلينا أن نستعد قبل أن نفاجأ بالرحيل عن هذه الدنيا , فاثبتوا أحبابي على طاعة الله , وحافظوا على الصلوات , والزموا الصدق والأمانة , وحافظوا على بِر الأمهات والأباء وصلة الارحام, وإطعام الطعام , وإفشاء السلام , والصلاة في الليل والناس نيام

إلزموا ما ينفعكم في الآخرة , ساعدوا الفقير , وأعطوا المحتاج , سلوا عن بعضكم, وتواصلوا فيما بينكم, فإن الله يقول في الحديث القدسي " حقَّت محبتي للمتزاورين فيّ " فهنيئاً لمن عمِل بطاعة الله , واستعد للآخرة قبل فوات الأوان , فالدنيا ساعة اجعلها طاعة , النفس طمّاعة عَوِّدها القناعة .

 ختم الله لي ولكم بكامل الإيمان ,وأكرمنا وإياكم برؤية حبيبه محمّد وأدخلنا الفردوس الأعلى والحمد لله رب العالمين

Go to top